تطبيق Manything لتحويل الايفون والايباد لكاميرا مراقبة

بالتأكيد كل يوم تظهر لنا مجموعة من التطبيقات المطروحة حديثاً، كذلك تحديثات لتطبيقات مطروحة سابقاً، ولكن ما يهمنا ما تقدمه هذه التطبيقات من أدوات وخيارات يستفيد منها المستخدم بشكل كبير، نحن بدورنا نضع بين أيديكم أهم وأفضل التطبيقات التي شكلت صيحة بين المستخدمين، ومن هذه التطبيقات تطبيق Manything الذي هو موضوع مقالتنا لهذا اليوم، حيث سيتفيد منه المستخدم بشأن أو بآخر.

Manything من التطبيقات الأكثر من رائعة، والذي يدور فكرته بتحويل كاميرا جهازك الأيفون أو الأيباد لكاميرا مراقبة على مدار 24 ساعة، حيث يمتلك مجموعة الأدوات التي تمكنه من ذلك كما سيأتي معنا في سياق المقالة، وبالمناسبة يعتبر التطبيق خاص بمستخدمي الأجهزة الذكية العاملة بنظام iOS ” الايفون والأيباد”. من أهم شروط التطبيق أن يجب توفّر جهازين بنفس النظام، وذلك أن يكون الجهاز الأول ككاميرا، والجهاز الثاني لمشاهدة ما تيثه زاوية الكاميرا عن بعد، والتطبيق مثبت على كلا الجهازين، وليس هذا فحسب بل يمكنك أيضا من وضع أكثر من جهاز للمراقبة والتحكم به عن بعد، كذلك يوفر لك مجموعة من الخيارات الأخرى والمهمة بنفس الوقت.

حيث يقدم Manything ميزة الحفظ التلقائي لمقاطع الفيديو المصورة حتى يتم الرجوع إليها في حالة أن هنالك سرقة للمكان، وذلك هلى حسابك السحابي، كما ويوفر لك ميزة تنبيهك عبر إشعارات يتم إرسالها لجهاز البث بأن هنالك حركة بالمكان، وهذا بدوره لن يضعك متابعا على مدار الدقيقة لما يحصل بالمكان المستهدف. وأخيراً أشرت سابقاً أن التطبيق لا يعمل إلا بتوفر جهازين، لا تقلق حيث يمكنك مشاهدة البث عبر جهازك الحاسوب من هنا، وبذلك يكون هذا التطبيق كامل متكامل في المراقبة الأمنية لبيتك أو مكان عملك ,,إلخ.

كذلك يُمكّنك Manything من عدم تلقي الإشعارات بالوقت الذي تريده، وإذ كنت لا تملك جهاز ثاني للإستخدام، لا تقلق فالتطبيق يسمح لك بمشاهدة البث المباشر لجهازك الوحيد من خلال التوجه لصفحة الويب الخاصة بالتطبيق من هنا، وبهذا يكون التطبيق كامل متكامل لنظام المراقبة التي تريدها.

تطبيق Manything لتحويل الايفون والايباد لكاميرا مراقبة

الإصدار : 3.3.0 .

الحجم: 27.0 ميجا بايت.

الدعم : iOS 6.0 فما فوق.

الترخيص: مجاني.

تطبيق Manything لتحويل الايفون والايباد لكاميرا مراقبة

الزوار يشاهدون الآن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.